آسفي: العثور على جثة ملياردير مقتولا بالرصاص في منزله

اهتزت مدينة أسفي، صباح اليوم الأربعاء، على وقع جريمة قتل راح ضحيتها أحد أكبر مليارديرات المدينة، حيث عثرت عناصر الأمن الوطني على جثة الهالك وهو غارق في دمائه وسط منزله.

وذكرت مصادر محلية لجريدة "العمق" أنه تم العثور على جثة الملياردير مقتولا في ظروف غامضة، حيث وجد سلاح ناري أمام جثته، ومن "المرجح بشكل كبير أن يكون مقتله ناتج عن جريمة قتل رميا بالرصاص"، بحسب المصادر ذاتها.

وأفادت المصادر ذاتها أنّ "عناصر الأمن مرفوقة بعناصر الشرطة العلمية انتقلت إلى عين المكان من أجل المباشرة في التحقيق تحت إشراف النيابة العامة، من أجل معرفة ملابسات وحيثيات الواقعة".

وأضافت المصادر ذاتها، أنّه "من المرجح أن يكون سبب وفاة ملياردير آسفي المسمى "م. ر"، ناتجة عن عملية قتل متعمدة، وذلك رميا بالرصاص"، مضيفة أنه "توجد إمكانية أن يكون أقدم الملياردير على قتل نفسه، خاصة بعدما وجد سلاح ناري أمام جثته".

هذا، ولا زالت المصالح الأمن بآسفي لم تقدم روايتها في الحادث المذكور، خاصة وأن التحقيق مازال جاريا إلى حد السّاعة، تحت إشراف النيابة العامة.

تعليقات الزوّار (0)