مهرجان سنما التحريك ينطلق بمكناس .. وأمريكا ضيفة الشرف
https://www.al3omk.com/401419.html

مهرجان سنما التحريك ينطلق بمكناس .. وأمريكا ضيفة الشرف تكريمات وعروض على هامش التظاهرة

عاشت مدينة مكناس، اليوم الجمعة، على وقع افتتاح الـدورة 18 من فعاليات المهرجان الدولي لسينما التحريك، من تنظيم مؤسسة عائشة، بشراكة مع المعهد الفرنسي بمكناس، وتميزت هذه النسخة بحضور جمهور عريض، ومجموعة من الضيوف.

وشهد حفل الافتتاح سلسلة من الإشادات لكبار الشخصيات العالمية في مجال سينما التحريك، وفي البداية تم تكريم الراحل إيزاوو طكهاطى، من طرف الفريق المنظم لفيكام، باعتباره شخصية بارزة في مجال سينما التحريك الياباني.

هذه الشخصية المكرمة أسس رفقة صديقه هايو ميازاكي، أشهر أستوديوهات سينما التحريك الياباني “جيبلي”، وألف بعد ذلك فيلم “حكاية الأميرة كاڭويا”، الذي قدّمه في النسخة الثالثة عشر للفيكام، نسخة فيكام 2006 التي كانت أول زياراته للأراضي الإفريقية.

وهذا ما شهد به طاكهاطى خلال فيكام 2014 ” لقاءات المؤلفين و المهنيين المدعوين، الأطفال الشغوفين بالصور على الشاشة، التعامل الودي للمغاربة، استحضار التاريخ، المعالم التاريخية للعواصم القديمة، المواقع الأثرية، زخرفات الأرابيسك التي تزين المباني بروعة، والتحليق الوادع للقالق.. كثيرة هي الذكريات الرائعة لهذه الرحلة”.

كما أشاد المهرجان بالمنتج  ديديي برونر، ومنتج للعديد من الأفلام الطويلة الناجحة، كيريكو والساحرة ثلاثية بيلفيل، وبريندان وسر كيلز، وإرنست وسيليستين، وباشاماما.

وجاء دور ضيف شرف هذه النسخة الأمريكي بيتر دو سيڤ، ليتم تكريمه، واشتهر بيتر دو سيڤ بتصميمه لأغلفة مجلة دو نيو يوركر، ورسمه لشخصيات من فيلم العصر الجليدي كسكرات الشهير، كما يقوم حاليًا بتصميم شخصيات للعديد من الأستوديوهات المختلفة لسينما التحريك.

و خلال هذا الحفل الافتتاحي، تم منح جائزة عائشة الكبرى لسينما التحريك لـ 2019 للشاب المغربي أناس دوجديد الذي سيستفيد من منحة قيمتها 50000 درهم، ومن إقامة للكتابة في أبيي دو فونتيڤرو.

كما تم تخصيص مجتمع صحافي ” للإقامة الفرنكوفونية للكتابة لفيلم سينما التحريك” وتأسست سنة 2016 بمبادرة مشتركة من طرف الجمعية الفرنسية للكتابات الجديدة لفيلم التحريك “نيف أنمسيون”، ومؤسسة عائشة والمعهد الفرنسي بمكناس، واستضافت الإقامة لمدة شهر مخرجين ناشئين موهوبين، لكتابة مشروعهم لفيلم التحريك.

واستفاد المخرجون الشباب من منحة كتابة بقيمة 800 يورو، وتأطير من طرف كاتبة سيناريو ومنتجة أفلام تحريك فرنسية، وكذا فرصة حضور فيكام.

وأعطى المهرجان انطلاقة المسابقة الدولية لفيلم التحريك الطويل مع عرض فيلم “فونان”، وهو فيلم لدونيس دو من إنتاج سيباستيان أونومو، والذي يحكي قصة امرأة شابة، لم تفقد الأمل ولم تستغني عن حب ابنها الذي نزع منها، أثناء نفيهم القسري من فنوم پين، فكافحت من أجل البقاء على قيد الحياة للعثور عليه.